الفرق بين الرواتب في قانون التقاعد الجديد

أحمد حسوني علي / بغداد / مركز العراق الجديد للإعلام والدراسات : أقره مجلس النواب بتاريخ 3 / 2 / 2014 قاعدتين لاحتساب الرواتب التقاعدية ، القاعدة الأولى في المادة ( 21 ) التي تحسب بموجبها لصغار الموظفين) طبقة الفقراء ) ، والقاعدة الثانية جاءت بها المادة ( 37 ) منه لاحتساب الرواتب ولكبار موظفي الدولة ،من مدير عام صعودا إلى رئيس الجمهورية مرورا بالنواب والوزراء ورئيس ويمكن تلمس الفروق التالية بين القاعدتين :- 1- احتساب المخصصات :- يستحق كبار الموظفين رواتبهم التقاعدية عن ( الراتب الإجمالي ) وهو مجموع الراتب الاسمي والمخصصات ، أما بقية الموظفين فيستحقون رواتبهم التقاعدية عن الراتب الاسمي فقط ، وهذا ( أي الراتب الاسمي ) قد يقل عن النصف أو اكثر في أحيان كثيرة عن مقدار الراتب الإجمالي . والغريب ان رواتب الموظفين هي الأقل قياسا إلى رواتب كبار الموظفين . 2- معدل الراتب :- رواتب كبار الموظفين تحتسب على أساس آخر راتب ومخصصات تقاضاه المسؤول ، أما رواتب الموظفين الصغار فلا تحتسب على آخر راتب تقاضوه ، بل يكون عن معدل راتبه الاسمي لآخر ( 36 ) شهرا ، أي ان للفقير حسابا شديدا ، وبالفلس ، ويكون عن طريق جمع رواتبه الاسمية للثلاث سنواتالأخيرة وتقسيمها على ( 36 ) ويكون الناتج هو معدل راتبه الذي يحسب على أساسه الراتب التقاعدي ، أما الأمراء فيعفون من ذلك ، فيحتسب لهم الراتب التقاعدي على أساس آخر راتب مع المخصصات ولا حاجة لإزعاجهم باستخراج معدل الراتب مثلما يفعل بالفقراء . 3- ربع الراتب :- رغم المبالغة في مقدار رواتب الأمراء ، فان قانون التقاعد يحتسب لهم بلا مبرر قانوني ربع الراتب الإجمالي كجزء أولي من الراتب التقاعدي ، فمن كان راتبه الإجمالي أربعة ملايين فيكون له استحاق أولي تقاعدي مقداره الربع ومقداره مليون دينار ، ومن ثم يزاد بمقدار ( اثنين ونصف ) من الراتب الإجمالي عن كل سنة ، أما الفقراء فلا يحتسب لهم الربع نهائيا ، فليس لهم إلا حقهم بموجب معادلة عدد السنوات مضروبا في ( 2,5 ) فقط مضروبا في معدل الراتب لـ ( 36 ) شهرا ولا يحتسب لهم ربع الراتب مثلما يفعل مع الأمراء . 4- مدة الخدمة :- لا يستحق الفقراء راتبا تقاعديا إلا اذا كانت لديهم خدمة لا تقل عن ( 15 ) سنة وان لا تقل أعمارهم عن ( 50 ) سنة أو في حالات الوفاة والاستشهاد والأسباب الصحية ، أما الأمراء فمعفوون من ذلك كله ، فلو كان لأحدهم خدمة يوم واحد يستحق راتبا تقاعديا . وهذا يعني إمكانية تعيين احدهم في منصب مدير عام فاعلى ليوم واحد من اجل منحه راتبا تقاعديا . وهذا ما حصل فعلا في حالات معروفة .

5 Responses to “الفرق بين الرواتب في قانون التقاعد الجديد”

  1. اللهم يحفظ السيد |(علي السيستاني)عندما صرح عدم إنتخاب الفاسدين والمفسدين واللهم يخلصننا منهم مثل ما خلصنا من صدام (حسبنا الله ونعم الوكيل بيهم كلهم لعنهم الله في الدنيا والاخرة

  2. تذكروا حديث سيدنا علي (كرم الله وجهه ورضا الله عنه وارضاه ) الهم اجعلنى مظلوما وليس ظالما …من ظلم في الدنيا فله الفوز العظيم في الاخره . دع الامراء ياخذون ماطاب لهم لان الفقراء سياخذونها منهم في الاخره ويبقون مفلسين امام الله هذا اذا كانوا يعرفون الله .

  3. هذه القرارات للدول التي يكون الاسلام والقران مصدر رئيسي للتشريع وتكووون الاحزاب المسيطرة على القرار احزاب مؤمنه تسعى لتحقيق الع\الة الاجتماعية ………… فكيف ما تكونوا يولى عليكم فالحكومة لا تختلف كثيرا عن الشعب …….

  4. محمد الحمد says:

    انا لا اتفق مع الاخ باسل الزبيدي فوالله لو كان عليا موجودا في عصرنا مارضي بهذا الذل والعار والظلم الذي يعيشه ابناء هذا البلد الغني بالثروات فيضل الفقير هو من تثقل وطاة الحر رأسه و يطعم قواه اولئك الاغنياء الاقوياء الذين صرفو ليلهم بالقصف والخلاعة وباتو خاضعين لسنة الكرى الثقيل في صروحهم الشاهقة . في الاخرة سيحاسبنا الله مثل ما يحاسبهم لأنا كنا من الحق اشد صمما من الجماد

  5. نيراس الشمري says:

    فكيف ما تكونوا يولى عليكم .. نعم ولكن اي الحل { هل اعفل الدستور العراقي مثل هكذا حالة بأن ينفرد الحارس على تطبيق الدستور على هواه في اختيار مايحلو له من القوانين والتشريعات ؟ اين رقابة الشعب على مثل تلك الحالة قد تكون بتشكيل هيئة دستورية بشكل ينفق عليه الجميع .. تحياتنا

أضف تعليق

*