التحالف الكردستاني : لانريد المالكي لولاية ثانية

ذكرت صحيفة القبس نقلاً عن مصادر وصفتها بالرفيعة، ان الأكراد حسموا موقفهم اتجاه رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي بوصول رئيس حكومة كردستان برهم صالح إلى بغداد حاملا رسالة واضحة من رئاسة الإقليم إلى الكتلة الكردية مفادها أن الأكراد لن يشاركوا في حكومة لا يشارك فيها المجلس الإسلامي الأعلى بزعامة عمار الحكيم، وأن تجديد سلطة المالكي خط أحمر.

 وأفادت المصادر أن الرسالة عززت التوجه الى إحباط مساعي المالكي للتمسك بالحكم، لأن العديد من الكتل باتت قلقة من مناوراته وتعنته، الأمر الذي سيزيد من قدرة القائمة «العراقية» بزعامة اياد علاوي على المناورة والثبات.

 انهيار «التحالف الوطني»

 إلى ذلك، كشف مصدر مطلع عن انهيار المحادثات بين الائتلاف الوطني وائتلاف دولة القانون على خلفية تمسك الأخير بترشيح نوري المالكي لرئاسة الوزراء. وذكر المصدر لـ«كونا» ان المحادثات علقت منذ أيام ولا يوجد موعد محدد لاستكمالها. وأشار الى ان «الائتلاف الوطني» أبلغ «دولة القانون» رسميا بموقفه الرافض لترشيح المالكي وان المفاوضات بين الطرفين ستتوقف كليا اذا ما أصرت دولة القانون على ترشيحه.

أضف تعليق

*